الأحد، 2 مارس، 2008

العودة لحدود 2005




2005
رابعة ....أول عباس... مكرم عبيد ...والتامن التااااااااااااامن....

2006
رابعة..أول عباس مكرم عبيد..مكراااااااااااااااااام

2007
راابعة..أول عبااااس... (أول) مكراااااااااااام

2008
رابعة ..أول عباس..أول عباااااااااااااااااااس

صيحات تتآكل بمرور الزمان
..........

حاجة بتحصل معايا كل يوم..من أكتر الحاجات اللي بتصيبني باختناق واكتئاب ونفسيتي بتفلقط منها

الحالة النفسية دي بتحصل تقريبا كل يوم..كل ما باجي أركب المترو وأنا مروح من الجامعة للبيت

بركب الميكروباظ من الميدان القذر الموبوء المسمى
"ميدان عبدالمنعم رياض"

مش هو ده اللي بيضايقني..ولا هو ده اللي بيجيبلي حالة الافقلطلاط النفسي ..
ولا حتى الريحة العضوية البيولوجية اللي بشمها كل يوم وانا معدّي من تحت الكوبري في الميدان هي بردو اللي بتكئبني ..
وسيبك بردو من عم شاذلي اللي عشش في ركن الميدان وفارش قدامه مجلات صفرا وحمرا مليانة صور –لا مؤاخذة – فنانات إغراء لا يصلحن للإغراء من الأساس..مش هو ده بردو اللي يخنق
الموضوع أكبر من كدة يا فندم..

القضية قضية حدود مسلوبة
.......

من 3 سنين

كنت لما أركب الميكروباظ المصرح ليه إنه ياخد خط (عبد المنعم رياض – الحي الثامن ) كنت أسمع التباع بيجعّر ويقول
"رابعة..أول عباس...مكرم عبييييييد...والتاااااااامن..التاااااااااااااااامن"

وتمر الأيام يا بشر..
وظروف المعيشة..والأسعار تضرب في السقف..والسواقين لقوا العملية مش جايبة همها
قاللك أكل العيش يحب الخفية...وخليها على الله..واهي الناس بهايم محدش واخد منها حاجة
بدأ خط الميكروباص يتآكل كل شهر عن اللي قبله..
من التامن لآخر مكرم لأول مكرم لأول عباس...ومين عالم الشهر الجاي هنزل فين بع كدة
وبدل ما أركب مواصلتين من الجامعة للبيت أركب 3 أو 4

............

كنت في الأول بنبح صوتي في خناقات مع السواقين..ونقاشات حادة..وجدال وبتاع
وكان دايما رد الاسطي ياسر أو الاسطى وائل او الاسطى أدهم أو مروان
دايما ردهم واحد
"مش عاجبك يا بيه إنزل...ماحدش ضربك على إيدك عشان تركب"
حاجة غريبة أوي..هو أنا الوحيد المتأزم من الموقف..هي الناس دي ساكتة ليه
هو ليه محدش بينطق كدة ويقول للسواق مش هننزل إلا لما توصلنا سكتنا أو تكمل لآخر الخط؟؟
ليه أول ما السواق يطلق عبارته الشهيرة
"أيوة الآخر يا حضرات"
أو
"أيوة يا أفندية.. الآخر"
تلاقي الناس كلها نزلت من الميكروباص وكأن عادي يعني...وماله...الآخر الآخر
لأ والأدهى من كدة ...إني مرة بقول للسواق ...يا ترى ليه مش هتكمل لآخر خطك يا اسطى
فلقيت واحد كدة ابن حلال من الأغلبية البلهاء الصامتة من الركاب بيقولي..
"خليها على الله بقى واتمشى شوية"
..............

بمرور الوقت...لقيت الناس بيطلبوا من السواق اللي مبلطج وعايز يوصل لأول عباس ويرجع
الناس تقوله..طب معلش يا اسطى ما تخليها أول مكرم...
مع إن من شهر واحد بس
كان لما يكمل لأول مكرم يقولوا طب معلش يا اسطى ما تخش مكرم...
وكأن السواقين بيشبرقوا علينا لما يكملوا لآخر الخط...
حتى إن أقصى طموحات الركاب بيقل سقفها يوم بعد يوم
وبدل ما كان في الأول بيطلبوا بحقوقهم كاملة...بقوا يتمنوا الرجوع لحدود 2005 أو 2006 أو حتى 2007
وكأن النكبة الأولى مكانتش نكبة...والنكسة مكانتش نكسة
........

طظ في كل أحمق غبي صامت أبله
طظ فيك يا اللي ساكت عن حقك
طظ فيكي يا شعوب ساكتة ومغلوبة على أمرها
وآل أيه
خليها على الله


هناك 16 تعليقًا:

Vague يقول...

السلام عليكم
الحمد لله... انا من اسماعلية معندناش الكلام ده خالص
الراجل بياخد ربع جنيه ويلففنا اسماعلية

كل اما اروح القاهرة احلف اني مرحش تاني
ده احنا متدلعين يابا

تحياتي
ادم

دهاء سياسي يقول...

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

عجبنى العنوان أوى .. كنت متخيلة قبل ما أقرأ انى حلاقى اسقاطات سياسية من خلال التصورات الى بنيتها من عنوان التدوينة

معاك حق فى كل كلمة قلتها .. و بضم صوتى لصوتك .. و عندى حاجات كتير أوى اقولها بس مش عارفه ابدأ منين .. عن السواقين و الناس و ردود الافعال و حياتنا اليومية و حياتنا عامة ..

مش عارفه أقول حاجه بشكل مفصل دلوقتى خالص .. بس البوست خلانى بجد عايزة أقولك انى اؤيدك فى كل كلمة خططتها ها هنا .

يمكن أرجع مرة تانيه و أقول حاجه من تلال الحاجات الى عندى عن هذه الخبرة الحياتيه ..

ربنا ييسر

و الى ذلك الحين نسألكم الدعااااااااااااااااااااااااء جدا

أحمد منتصر يقول...

عندك حق

أنا لما كنت سلفي ركبت ميكروباص فالراجل شغل أغاني بصوت عالي

فرحت مطلع المصحف وقلتله بابتسامة وطي الصوت :)

راح رجع الموقف تاني بعد ما كان بعد عنه

ونزلني

راح واحد نزل معايا

لو كان الجميع نزل كان السواق السافل ده عرف حدوده كويس

لكن يلا

وعلى رأي إبراهيم عيسى

الشعب المصري متعود ياخد على قفاه

تحياتي :)

محمد رفعت يقول...

الـراجل الـ
vague
إزيك يا باشا؟

عجيب أوي إن الكلام ه مش عنكوا
أصل ثقافة الميكروباصات دي ثقافة عامة في المخروسة كلها

بس انت أدرى
ونورت الحتة يا كبير
........

دهاء سياسي

بالنسبة للعنوان
يا فندم عيب نتكلم في السياسة في حضور أهلها
مع غن يقال إن السياسة حديقة سورها منخفض
وكله بيدوس فيها

وكنت قبل كدة قريت عندك التدوينة الي كتبتي فيها عن الميكروباصات وحياتها
وكانت من أجمل ما قرأت في الموضوع ده

(يا رب تكون ذاكرتي مش في الضياع وأون قريت التدوينة دي مش في مكان تاني)

عالعموم
في انتظار العودة كما ذكرتي
وربنا يكرمك

.....

الشاب التنيييييين؟؟

إزيك يا منتصر؟؟

يا نهار أبيض
جامد أوي أوي أوي السواق ده
بجد فظييع
تحسه اتصرف بشكل إبداعي كدة غير متوقع
:D
بس انت بردو اتصرفت معاه بشكل عجيب
:D

نورت يا باشا

Ahmed El-Agouz يقول...

بجد انا عجبتني التدوينة دي بجد ويا باشا انا حاسس ان في مشكلة في موضوع النية في تدوينة مفهوم الجسد بين اثينا والمدينة تاني مرة الصورة مش كويسة يا رفعت

الله يوفقك

محمد رفعت يقول...

أحمد الأولد

بص يا بشمهندز..
هو التدوينة بتاعة آثينا والمدينة دي كما لا يخفى على سيادتك يعني تدوينة نس بقالها 7 شهور ولا حاجة المفروض تنزل
بس على ما أرتب ماغي فيها وكدة
بس انا مش عارف الصورة مضايقاك ليه؟؟
دي رسمة وسودة كمان
ده انتوا شباب تعبان أوي يا عم انت
:D

Ahmed El-Agouz يقول...

شيخ رفعت
انا بناء علي خبرتي المتواضعة في مجال التنمية البشرية انصحك انك تركز اثناء حوارك علي الموضوع وليس علي الاشخاص
يعني...
لما انا اتكلمت في موضوع الصورة كان كل كلامي علي الصورة وليس علي لشخص اللي حاطط الصورة
ونصيحة بخصوص هذة التدوينة انصحك تنزلها بسرعة لانك كدة بتعملها دعاية سلبية بمعني..
الناس تنتظرها من فترة وبالتالي هما متوقعين انها هتكون جامدة جدا وانا اخشي ان تضعف قيمة هذة التدوينة لدي قرائك حتي وان كان بها معني قوي وهذا ما اتوقعه انا شخصيا
ويا سيدي الصورة ولا الرسمة السوده دي لما هي كده حططها ليه؟
اعتقد ان الجواب علي سؤالي ده هعرفه لما اقراء هذة التدوينة
وانا في انتظرها
يالا شد حيلك

محمد رفعت يقول...

نصيحتك دي جامدة فحت يا عجوز
:]

علشان انا متأكد فعلا إن لما التدوينة تنزل بعد عمر طويل وأمد مديد
الناس هتدخل تشتم وتمشي
علشان هي تدوينة عادية خالص مفيش فرق بينها وبين أي تدوينة يعني
:D

بس مش عارف ليه قلت أجرب موضوع الدعاية التمهيدية ده

:D

ولو عالصورة
آديني غيرتها يا عم وحطيتلك واحدة أشد
:D
أهم حاجة متباش زعلان
......
نورت المدونة يا برنس الليل
وعايزين نشوفك
:)

Nahla mahmoud يقول...

تدوينة متميزة جدا
ناهيكم عن الضحك الذي ادت إليه قراءتي لها
إنما الرسالة اللي بتحتويها مهمة جدا
وسحقا للساكتين عن الحق

وللناس اللي بتكبر دماغها

انا مفقوووووعة فعلا

محمد رفعت يقول...

مرحلة الفقع دي مرحلة كانت قديمة وعدت
والله العظيم أنا بدأت أحس فعلا غنها كانت حاجة مرحلية
وبدأ الواحد يحصله تبدل ويصاب بداء التناحة اللي الشعب المصري اصبح بجد مصاب بيه

لدرجة إن الفترة الأخيرة كنت مكتئب لأني بدأت أزهق وبطلت أقفش مع الميكروباظات

بس من يومين حصلت حاجة نشطتني وجددت الدم في عروقي
إني ركبت مع واحد صاحبي لأول مرة أروح معاه
طلع لسة الحماسة عنده
فأول ما السواق جه ينطق ويقول الآخر
قاله لأ هتنزلنا مكان ما المفروض ننزل
فأنا كمان سخنت
وقلتله انت راجل حرامي وبتسرق السكة
وبتاخد أجرة كاملة وتمشي نص المسافة
قالي مش هرد عليك
قلتله ما طبعا علشان انت حرامي انت وسواقين الميكروباصات اللي بيعلموا زيك
:D

والله نزلت قعدت أضحك جامد اوي
لأني كنت حاسس بتجديد نشاط غير عادي وانا بتخانق معاه
بعد فترة فتور وتناحة كبير
مع إن بعديها زعلت إني كلمته بالطريقة دي
بس كنت مبسوط إني رجعت بني آدم
:D

وربنا يكرمك علتعليق يا نهلة

Nahla mahmoud يقول...

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلي على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ

على فكرة مرحلة التناحة ديه

ممكن تصويرها في فيلم وثائقي عن الشعب المصري

اه و الله

انا هاحاول انفذها

ربنا يكرمك على الفكرة

واستمر في الخناقات بدل ما الواحد يطق

دهاء سياسي يقول...

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

جاية أكمل تعقيب كما وعدت :) .. بس قبل ما أكمل عايزة اعقب على ردك هنا و ده بعد اذن اهل المدونة هنا طبعا :)

بالنسبة لحكاية السياسة دى : انت لسه ما اتعلمتش من العلقة الى اخدتها عندى فى المدونة ولا ايه يا رفعت :D ده سناء و عمرو يوميها قاموا بالواجب و زيادة :D

بالنسبة للتدوينة الى حضرتك كنت قرأتها فهى كانت عندى فعلا .. اطمئن لسه الذاكرة عندك بخير :) .. هى كانت أول مرة تشرفنى فى المدونة و تقريبا كده كانت اخر مرة برضه

_ _ _ _ _ _ _

بالنسبة للتدوينة دى بقى

انى اعانى من نفس المشكلة بالظبط .. عادة فى المواقف الى زى دى بتخانق .. بس ساعات ما بيبقاش فيا دماغ و لا نفس فبكبر دماغى

الناس المستفزة الى بتحشر مناخيرها فى اى موضوع بغرض انها تهدى الموقف فبدل ما بتكحله بتعميه .. ببقى نفسى افتحلهم خناقة منفرده بس ربنا يهدى بقى

سكوت الناس على حقوقها بيطمع الخلق فيها .. ده حقيقي .. بس يمكن استسلام الناس لبلطجة السواقين بيكون من باب الانهاك النفسى و الجسدى بعد يوم طووووووويل من ممارسة الاستبداد فى وظائفهم الحكومية فزى ما تقول كده ده تطبيق للمثل الى بيقول " ضربوا الاعور على عينه قال خسرانه خسرانه "

بالنسبة بقى لعم شاذلى بتاع المجلات ..فانا بقالى لحاد دلوقتى 3 سنين فى الممارسة العملية للحياة المصرية للنهارده كل ما اعدى اكدب عينيا ان المجلات دى مشبوهة .. لانى ما كنتش متخيلة ان ممكن تتباع كده عادى يعنى و البجاحة و صلت بالشباب و الرجال على حد سواء انهم يقفوا و يتفرجوا و يشتروا كمان عيني عينك كده و أمناء الشرطة الى فى خدمة الشعب رايحين جايين على الراجل ولا بيعملوا اى حاجه ..
كنت فى مرة فكرت الفت نظرهم " أمناء الشرطة يعنى " لان المجلات دى شكلها مش مظبوط " ده من باب حسن النية يعنى انهم مش واخدين بالهم " بس حسيت انهم واخدين بالهم و مستعبطين

انا شخصيا مش عارفة ايه الى بالظبط المفروض يتعمل فى اى حاجه من الى ذكرت فى التدوينة دى .. بس ربنا يقدرنا على اننا نقدر نعمل اى حاجه ولو حتى كانت بسيطة بس الناس تتعلم ان الساكت على حقه واخد على دماغه بالقوى

هبة مدكور يقول...

السلام عليكم

بجد تدوينة حلوة اوى
بس هى المشكلة عند مين بالظبط
ممكن تكون فى السواقين نفسهم
معرفش
فى موقفين حثلو معاايا متناقضين

فى مرة كنت انا واختى وبنت عمى رايحين مشوار وركبنا ميكروباص عشان يودينا منطقة معينة المفروض يوصل ليها وكانت معانا كمان بنت
يعنى كنا 4 بنات

ولقيناه وقف كده وبيقول خلاص كده
بنقوله يعنى ايه
بيقول خلاص ده الاخر(تقريبا كان عايز يرجع تانى)
بنقوله ازاى يعنى هننزل ازاى هنا
(كانت حتة مفيهاش ركوب طريق ومنعرفهاش )
المهم فبقوله انت حضرتك مش واخد بالك ان كلنا بنات ومش هينفع نمشى كده واحنا مش عارفين الطريق وانت المفروض متقفش هنا اصلا
المهم نهاية الكلام نزلنا برضو
وخدناها مشى الحمدلله وكل شوية نزل على اقرب مترو عشان نعرف نتصرف من عنده
بجد انسان مش عارفة اقول عليه ايه
مش راجل اصلا


الموقف التانى
كنت برضو نازلة انا واختى التانية وبنسال على حاجة تودينا روكسى
فسألنا سواق ميكروباص
فشاورلنا على الموقف بتاعهم كان بعيد شوية
فقالنا انا هعدى عليه هوصلكم وبعدين اكمل
قولنا شكرا اوى وركبنا ووصلنا وانه يرضى ياخد فلوس ابدا
والله مخد مننا ولا مليم ونقوله مينفعش كده
يقول منتو كنتو لوحدكم ومينفعش اسيبكم وانتو زى بناتى

والله بجد اتنبسط اوى

فى مواقف تانية كتيييييييييييييير بس كفاية دول بقى

بس بجد تدوينة جميلة

محمد عبد العزيز يقول...

هو في سواقين محترمين ؟؟

قليييييييييييييل

منة النادري يقول...

ااااااااه من الميكروباصات

أنا بكرهها اوى على الرغم انى بركبها كل يوم

انا مهتمة اوى باليمكروباصات والمرور في مصر

بس كويس جدا انك بدافع عن حقوقك في الميكروباص

على فكرة اتلموضوع ده بيحصل معياي بردوه سواق الميروباص ببيقسم الاأجرة

وانا بخاف أقوله حاجة

لكن أنا بدافع عن حق تاني او بحاول أدافع عنه يعني

هو أنى مرضاش أنزل غير جمب الرصيف

وبعد لما أٌقول للسواق كدة
أنى مش هنزل في وسط الشارع

أنى مش هنزل غير جمب الرصيف ببقى وانا نازلة قلبي بيدق بحس أنى بذلت مجهود جبار

في الانتصار على السواق

وببقى فرحانة وحاسة بالأنجاز
وبروح الكلية احكيلهم على الموقف


بس كدة

رامــــى حجــــاج يقول...

الله عليك وعلى مواضيعك يا ابن رفعت

بجد تناولت الموضوع بحرفية رائعة

الموضوع ده مش لازم تسكت عنه يا بطل يا بتاع مكرم عبيد

المصيبة ان مفيش ولا برنامج حوارى تناول الموضوع ده ,, تصدق ممكن نكلم الواد جاليليو الله يرضى عليه عشان يكلم حبايبه فى العاشرة مساء يجيبو الموضوع ده و يقلبوا على السواقين الدنيا و بالمرة يستضيفوك تتكلم عن معاناتك
بالمناسبة صحيح يا أبو رفعت
وحشتنا و هندسة عين شمس كلها بتحييك