السبت، 19 يوليو، 2008

أيــا مين يشوفلـى مشتــرى ..للحــب...ويكــون مفتــرى




مساء القشدة يا جماعة

يا بركات حديقة الطفل اللي جابت ردود الناس الكويسه دي اللي مشفنهاش من زمان
بعد الردود دي كانت النية معقودة على كتابة جزء تاني لتدوينة توضح بعض ما قد خفي على حضراتكم
حيث إن من ردود السادة اللي تفضلوا بالتعليق
وخاصة بعد تعليق ربعي بن عامر..وسمر ماهر اللي كان واضح اختلافهم شوية في الرأي مع العبد الفقير طحن


وحيث كدة
فإني بعد نقاش طويل مع الفاضلة سمر ماهر

"من باب كرمي وسعة أخلاقي وإيماني بالديمقراطية"

أفرد لها مساحة على مدونتي لتعبر فيها عن وجهة نظرها الشخصية اللي طبعا هتكون كلها غلط

أسيبكم معاها بقى

:)

(ابن رفعت)
_______________


في حد من المرعبين هنا ؟؟؟
:D

السلام عليكم

بدايه اعتذر اشد الاعتذار للون الازرق _ المهيمن على كل تدوينات المطبات_
وأشكره على حسن استقباله وترحيبه باللون البمبى _ اللى عمرى ما شفته ع المطبات _
طبعا من دواعى سرورى وانبساطى ان المطبات تتشرف بوجودى هنا
_ يارب قوينا ع التواضع _


ما علينا
______


السيد محمد رفعت سبق واتكلم عن حديقه الطفل
باعتبارها سر شويبس
وهى الملجأ لكل من وقع في اللى ميتسماش ومش قادر يتحكم في مشاعره

أو تعالى نتكلم بوجه عام ونقول انه عرض وجهه نظر بعض الاشخاص المؤمنين بان المشاعر دى ممكن الواحد دا يتخلص منها بالطريقه دى
وتمثل ذلك في الاخ بركه الله يبارك فيه

_____

الاول
دعنا نتفق ان الميل والاعجاب المتبادل بين الولد والبنت
أمر فطرى
ربنا سبحانه وتعالى أودعه في قلوبنا
وكان سبب لاستمرار الحياه
طبيعى ان المشاعر دى ملهاش غير ترجمه واحده وهى الزواج
:)
أكيد في وسائل كثيره لترجمتها
لكن خلينا نتكلم في اطار الضوابط والالتزام

ونقول ان
حب وارتباط مشاعر = زواج
حد معترض
أعتقد لا

على العموم اللى معترض احب ابشره انه هيحتاج لعمليه قلب مفتوح



:D

يااااه فكرتونى بحد مهم في حياتى كان عامل العمليه دى

نرجع لموضوعنا


اتفقنا ان الزواج هو الحل الامثل
لكن تعالو نتكلم بواقعيه ونقول ان الموضوع دا دلوقتى محتاج وقت طويل
وتجهيزات وترتيبات ممكن تاخد سنين

وفى وسط الزحمه دى مشاعر الانسان ممكن تتدمر لو هو معرفش يتصرف معاها صح ويحتويها
قولى ازاى ؟
أقولك ازاى
"لاحظوا اننا بنتكلم في اطار الناس الملتزمه اللى يهمهم انهم يتوجوا مشاعرهم بالزواج"

دلوقتى الشاب دا ادامه مش اقل من 10 سنين ادام على ما يكوم مستقبله

طيب يا جماااااااعه
يودى مشاعره فين ويتعامل معاها ازاى
كان الحل الشرس اللى عرضه محمد رفعت
انه يخبط المشاعر دى في اى حيطه



ولا يلف حوالين حديقه الطفل السعيد لفتين




دا كان تضحيه منه ويشكر عليها
بجد فعلا والله
دا واحد عارف ربنا ونفسه يبقى كويس
لكن ملقاش طريق سليم يريحه

والطريق دا هيتعبه اكتر
لأنه كدا بيضغط على مشاعره اكتر

طيب والحل ؟؟؟

من وجهه نظرى المتواضعه
ان الشخص دا لو انشغل بهدف واضح في حياته
واصبح مؤمن بيه
ومستعد يضحى باى شىء في سبيل انه يحققه
مش بس هيقدر يتحكم في مشاعره من غير ما يضغغط عليها
لا
دا هيقدر يعيش
كأنسان
بيشبع جميع رغباته من خلال هدفه
لانه في الحاله دى هيبقى اقوى من اى مشاعر حب ممكن تسيطر عليه

يبقى نقدر نقول

ان الايمان هو الحل

يعنى اقولكوا

ايه يخلى ريم الرياشى تسيب ولادها وزوجها وحياتها
وتستشهد



غير حبها للاقصى وايمانها بهدفها

ايه يخلى زينب الغزالى تستحمل سنين السجن والعذاب
غير حبها لمصر وعشقها للحريه

الرنتيسى لما قال كلنا سنموت ولكنى أفضل الاباتشى
واستحق الشهاده

السلطان محمد الفتاح

((لتفتحن القسطنطينيه ولنعم الأمير أميرها ولنعم الجيش ذلك الجيش))




وشيخه اقشمس لما كان بيقوله

" الاحلام تحققها عندما تراها , تسمعها , تشعر بها , انظر إالى جيشك وهو يدك القسطنطينيه , اسمع هتافات التكبير , تذكر شعورك بالنصر "

ومجىء محمد الفاتح يفاوض قسطنطين ليسلمه القسطنطينيه ولما رفض
قال له
" حسنا ..عن قريب سيكون لى في القسطنطينيه عرش أو يكون لى فيها قبر ""
وانتصر
تعرفوا عمر محمد الفاتح اد ايه وقتها ؟؟
23 سنه
يعنى في زهره الشباب
يعنى ممكن نقول انه فى نفس سن سيد العاطفى
ممممممممم
بلاش نقارن




الشيخ أحمد يس وحبه للاقصى واعتزازه بالاسلام


أيات الاخرس وعشقها للشهاده واللى زُفت للجنان بدلا من ان تُزف لزوجها

شفتوا سمير قنطار ؟؟
أول الاسرى وآخر المحررين
واحد قضى في سجن الصهاينه ما يزيد عن 30 سنه
بيتكلم بكل عزه وفخر
كان بيقول
والله ما جئت الى لبنان الا لكى اعود الى فلسطين
معتز بهدفه
مؤمن برسالته
30 سنه في العذاب والجلد والاهانه
وخارج بكل قوه وصرامه
ومٌصر يكمل


يااااااااااااااااه
تفتكروا ان كل العظماء دول ممروش بمشاعر حب ؟؟؟؟

مش ممكن
مش كدا كمان
دا استحاله
واللى يعتقد انهم اتخلقوا للشهاده والاهداف والايمان وبس
يبقى ظلمهم
وظلمنا معاهم

كل الحكايه ان الايمان بالرساله خلاهم أقوى
انتصروا على نفسهم قبل ما ينتصروا على غيرهم
ممكن نقول ان هنا
هما قدروا يتعاملوا مع مشاعرهم بعمق
وفهموها
وكان عندهم يقين انهم ممكن يضحوا بيها في سبيل حاجه اكبر

مش جرى حوالين حديقه الطفل
والتى بتمثل سطحيه متناهيه في التعامل مع المشاعر

على العموم برده
مش بنقول انك تقفل قلبك وتكتم على نفسك
وتقول هضحى بمشاعرى في سبيل الهدف الاكبر
ويانا يا هو
برده مش كدا
هى حكايه تفاهم

وقتها دلوقتى ؟
اه وقتها
يبقى تترجمها
مش قادر
يبقى تتفاهم معاها
لانك لو مشيت معاها هتوديك ورا الشمس


اه كمان
ناهيك عن الحب من طرف واحد



ممممممم
مش ناويه اقلل من قيمه اى مشاعر
لكن بجد
انا بحس ان معظم الناس اللى بيعانوا من المشكله دى
بيحملوا النظرات الصامته واى حاجه قد تصدر عفوا من الطرف الاخر أكثر مما تحتمل
وغالبا بيتعبوا اوى
لان اى موقف بيحصل بيترجم حسب هواهم هما
وبيعتقدوا انه اشاره من الطرف التانى
ولذلك
ممكن يضيعوا وقت كتييييييييييير اوى وهما بيحللوا نظره ولا كلمه
وفى الاخر يكتشفوا ان كل دا كان سراب
ويدخلوا في جو كآبه وجراح ويسمعوا عبد الحليم بقى



وانا مكتئب مكتئب مكتئب
وانى اتنفس تحت الماء
انى اغرق اغرق اغرق

المهم نرجع ونقول
من الواجب على كل حد فينا انه يدى كل حاجه في حياته قدرها
وياريت يبعد عن نظريه
دارى التراب تحت السجاده
ويتعامل مع كل حاجه بواقعيه
وميقللش أبدا من قيمه مشاعره
بل يبقى في اولويات

وطبعا طبعا طبعا
دا مش تقليل من شأن الحب ابدا خالص نهائى
يا جماعه احنا بشر

في حديث عن الرسول بيقول
" اللهم هذا قسمى فيما أملك ,فلا تلمنى فيما تملك ولا أملك "
وقال أبو داوود يعنى القلب

وبعدين الحكايه مش قفش
عاوز تحب روح اتجوز
ومش لاقى تتجوز روح اخبط في اى هدف
هيبقى افظع من حديقه الطفل


مينفعش
دى حاجه بتتولد جواك لوحدها
الايمان القوى فعلا هو اللى بيدفعك انك تنشغل باهداف اعلى واعلى
الحب مجرد حاجه تكميليه لحياتك

ونرجع ونقول مفيش أهم من حب بابا وماما
وحب عمو كمال وعمو حسين وطنط فوزيه
وحب حديقه الطفل




المهم
عاوزه أقول ان نظريه دارى التراب تحت السجاده دى
نظريتى انا
وغير قابله للنشر
لان لو والدتى عرفت بيها
هتعملنى كفته


ونحب نشكر المخرج الكبير _ محمد رفعت_على استقباله للسيناريست
العاطل _ سمر ماهر _ في المطبات

جزاكم الله خيرا جميعا
سلام عليكم
:)



هناك 51 تعليقًا:

غير معرف يقول...

مهما كتبتى وبررتى بردو لازم أقولها عالتراب اللى تحت السجادة D:

المهم
بصراحة حسة إن كلامك كبير شويتين
إنى أخلى هدفى هو حياتى فبكدة موضوع الحب ده يقل جامد مشعرفة حساه نظرى
هو ككلامزى الفل وكويس وحلو اوى أوى
بس تنفيذه صعب هو مش مستحيل بس صعب
الناس مش زيك ولا زى محمد ولا زى الناس الفل اللى بنشوفها
الأغلبية اللى إحنا بنشوفها اتنين عاديين ونفسهم يكملوا فبيحاولوا بس مبيفكروش فى موضوع الهدف الأسمى ده خالص
ولو حصل وفكروا فيه بيتراجعوا فيه مبيقدروش يكملوه بيتناسوه ثم
هيوصلوله إزاى فى يوم وليلة
ولا هيوصلوله فى الدنياإحنا فيه دى
ولا بالتربية اللى إحنا عليها دى
ولا بالناس اللى بنتعامل معاهم دول
مظنش انهم هيفكروا كدة
وفى نفس الوقت مش هيفكروا ياخدوا لفتين حوالين سور حديقة الطفل
لازم يكون فى حل يرضى جميع الأطراف
أو إن كل واحد يدور على الحل اللى يمشى معاه بس من غير ما يعك
بس لو حصل وبقيتى الأخت حسنية هتعملى كدة؟
عالعموم سعدنا بلقائك
وآخر مرة أشوفك بره مدونتك (:
أسماء(عشان خاطرك يا سمر)

جهاد يقول...

السلام عليكم ..احم احم..دستوورر..اول تواجد ليا عالمطبات..شرفت و انست :) بس تواجد الزميلة الفاضلة سمر خلانى لازم اتواجد ..خاصة انى اوافقها الراى فى حاجات كتير..لكن انا ملاحظة حاجة غريبة اوى فى التدوينتين ان كل من الاخ الفاضل محمد و الاخت الفاضلة سمر ..بينظروا للموضوع من منظور واحد ..و هو الحل المؤقت : "كيفية الانشغال و البعد عن تلك المشاعر و و و و "
طب يا جدعان التراب لسة تحت السجادة
فى كل الاحوال هى الفكرة مسيطرة عليه حتى لو عرف ينشغل عنها
يعنى لو حديقة الطفل حتريحوا ...ماشى
هدف بعيد يشغل نفسه بيه... بردو ماشى
لكن ؟؟؟
و بعدين
نفترض ان هو بسلمته –كشخص ملتزم- اعجب بسلامتها و تمنى الارتباط بها و الزواج و خلاص "هى يعنى هى "
هل الحل انه يشغل نفسه باى حاجة لحد ما يكون مؤهل للزواج و بعدين يا يلاقيها... يا عليه العوض "هنادى ضاعت فى الوبا "
هى الفكرة انه على الاقل يكون فيه حد ادنى من الصراحة و التوضيح من البداية
لان لو هو مع نفسه بيشغل نفسه, و هى يا عالم اصلا عاجبها و لا هى الاخرى بتشغل نفسها
ايه حيكون الوضع لو هو من الاول مش موضح الامور ؟
هو حاجة من الاتنين:
يا اما هى اصلا مش فى بالها او عاملة عبيطة فالامور بايظة بايظة
يا اما هى قد يكون فى بالها و لكن مع استمرار عدم وضوح الامور فهى –خاصة انها بنت و فى عرسان وكدة – ممكن تفكها منه و تاخدها من قصيره
وهى هنا مش خاينة او حاجة لا سمح الله لانها من اصله مفيش حاجة و هو مش موضح اى شىء
مممم الخلاصة ..انه مش بس الحل انه يشغل نفسه باى حاجة و زى متيجى .
يظبط نفسه من الاول و يوضح الامور عشان ميكنش زى ما بيقولو " بينفخ فى اربة مقطوعة "
فميعدش يحلم مع نفسه و بعدين يلاقى سراب
و ساعتها زى ما بتقولى يا سموور يغنى براحته عبحليم و عبشكور و بعرور كمان ميضرش
تشوفونى على خير بقى سلام 

سمـــر مــاهر يقول...

تعليقات بسيطه اوى

اسماء
تعليقك واقعى اوى
هرد عليكى بكره


جهاد
على فكره
هنادى كلها الوبا

مضاعتش فيه

:D:D

والاربه مخرومه مش مقطوعه

هرد بكره علشان النهار بيشقشق

أحمد أبو خليل يقول...

بالطبع يا أبا رفعت حديقة الطفل تفعل فى مثلما تفعل معك ، ولكننى لا أدور حولها ، بل هى التى تدور حولى ، ولا أستخدمها فى التلهى عن حبها ، بل أستعملها فى إرواء غلة هذا الحب ، فالحب شىء من الجمال ، والجمال قسمه الله على مخلوقاته ، وإن أعطى المرأة نصفه ، فقد أعطى نصفه الآخر للطبيعة ، فما أشبه الحب فى عينى امرأة منه فى زهرتى بستان .

ولكن دعنى أتوجه إلى أختنا سمر التى أخذت تدندن حول استنتاج لم نسلم بمقدماته بعد ، فالمقدمات هى أننا نحب ، ثم يجب أن ننتظر لسنوات حتى يتحقق هذا الحب ، والمشكلة كلها فى كيفية المداراة على هذه النبتة التى أنبتها الله فى قلوبنا وقلوبكن كل هذه الأعوام حتى يحددوا هم لا نحن ، متى تفتح لها عين السماء بالمياه مرة أخرى .

فأنا أرى بالطبع أن المقدمة الأولى صحيحة ، وهى أن الحب يأتى مبكرا ، وإن كانت حرارة صحراء الجزيرة تنضج الفتيان والفتيات قبل سن البلوغ ( فى القدم ) ، فإن حرارة القصص والأفلام والمسلسلات والأغانى تنضج المشاعر أسرع وأسرع ، وليتكن مخبئات حتى تقولوا بإمكاننا التسلى عنكن ، ولكنكن فى كل مكان ، يقف الواحد منا أمام مرآته كل يوم وهو يعلم أن هيئته هذه ستقع عليها عشرات الأعين التى لا يخطأ أسماءها كل يوم ، وكذلك العكس ، إذن فالحب يأتى مبكرا نعم ، ولكن ليس شرطا أن يتحقق متأخرا .

فالحب عندى ليس هدفا - كما يدعى البعض - ونريد أن نرقى لهدف أسمى منه ، ولكنه طاقة ، وأنعم بها من طاقة ، إذا استخدمها الإنسان ، فمنهم من يستخدمها فى سبيل الحصول على المصدر الدائم لها ( وهو الزواج ) ، ومنهم من يستخدمها لإعانته على أشياء أخر .

والرأى عندى أن من يحب على الحقيقة يجب أن يصرف جل طاقته التى يحصل عليها من هذا الحب إلى تحقيق الحب وما هو أعلى من الحب .. يعمل .ز يثبت نفسه .. يواجه مجتمعه .. يكسر أصنامه ( تقاليده ) الجوفاء .. إلخ .

فلتستمر يا بن رفعت فى التزود من طاقة حديقة الطفل ، ولتستمر بالتفريغ فى إبداعات لن تنتهى فى الإعلام بإذن الله ، جيان فى الدراسة ، ونبأ فى الأجازة ، وأظنك لا تفتقر إلى أمثالى ليذكروك بهذا ، فعند أستاذ الجيل أيمن فرج النبأ العظيم .

أعتقد أننى فى حاجة إلى تعليق آخر ، أو فلتقل تدوينة أخرى .. لعلها أينعت بإذن الله وحان قطافها " نظرية الحب الأبوخليلية "

هبة مدكور يقول...

ايه الكلام الجامد ده ياسمورتى
بصى ياسيتى....
من وجهة نظرى المتواضعة واللى ممكن كتير ميوافقش عليها
بالنسبة للحب من طرف واحد اللى بتقولى عليه ده من الاول كده غلط اصلا ومينفعش يكون موجود
اما بالنسبة للحب الطبيعى اللى اخره الجواز طبعا مش اخره ده هيبقى اوله انا شايفة انه المفروض الواحد ميسيبوش عشان الحب هو اللى بيدى طاقة وهدف ويخلى الواحد يبذل اقصى ماعنده عشان يبقى كويس واحسن (طبعا فى حدود الدين والاخلاق)
يعنى افتكر ان الحب من غير هدف يقويه ميبقاش حب
مش معنى كلامى ان الناس كلها تمشى واحد وواحدة عمالين يحبو فى بعض
ده مش حب
الحب التزام واحترام من الطرفين
لكن الحاجات اللى بنشوفها ده مش حب الله اعلم بالناس بس افتكر ان ده بيبقى فترة فى حياتهم وهما عارفين انهم مش هيكملو وفاكرين ان دى السعادة
اتمنى تكون وجهة نظرى وصلت وفهمتونى صح

محمد رفعت يقول...

يا مرحب يا مرحب بالضيوف والمضايف
والعالم اللي مش بنشوفها إلا لما نستورد ناس من برة يكتبولنا

....

أسماء صلاح

أخبار حضرتك يا فندم؟

تقريبا أول زيارة من حضرتك للمدونة الكريمة

الفاضلة سمر ماهر حجاب لما كتبت
أظنها مكانتش تقصد إن لما يكون في هدف المش عارف ايه هيقل

لكن مجمل الكلام
بيصب إن وجود قيمة أسمى في الحياة الإنسان تعلق بيها وقرر يحققها قبل ما يموت
وتكون دي رسالته اللي هيقابل بيها ربنا
ده هيخليه يوجه كل طاقاته تجاه تحقيق الرسالة دي
حتى لو
حتى لو
حتى لو هيقدم في سبيل تحقيقها دي تضحيات كبيرة جدا
بما فيها تضحيته ببعض احتياجاته

وشفنا ناس بتضحي بحياته كلها على بعضها كدة في طريق الوصول لتحقيق الرسالة

وبالتالي
منطقي إن اللي هيقدر يتعلق برسالته للدرجة دي من التعلق..هيقدر يصبر على حاجات كتير جدا

لكن

كلامك في الجزء اللي قلتي فيه إزاي هيوصلوا للإيمان دعه بالرسالة
في وسط هذه الظروف
والمجتمع العظيم ده
والتربية اللي مغرستش الكلام ده من البداية

تمام
معاكي حق فيه

وهنا بقى دور الناس اللي بتحاول تغرس مفاهيم الإيمان بالرسالة والرؤية في جيل كامل من الشباب

وما أكثرهم في السنوات الأخيرة

فالموضوع محتاج شوية بتاع
وفوقيه شوال ليمون
وكل شيء تمام

وجزيتي خيرا على مرورك الكريم عالمطبات

محمد رفعت يقول...

إمبوزيبول

يا نهار أبيض

جهاد سليمان بتعلق في المطبات؟؟؟؟

وكمان كاتبة اول مرة تعلق

يا للهول

أفهم من كدة غن كل مرة بتعدي تقري وتمشي
وأول ما سمر كتبت قلتي تعلقي وكدة
:s :S S

كلامك كويس أوي ومنطقي يا جهاد
بس حاسه مش عارف كدة
يعني إفرضي كان في حد أدنى من التصريح

والافندي راح صرح وظبط وكدة
وبعد كدة بسنيتن تلاتة عشرة حصل اي حاجة
والموضوع منفعش
يبقاى هو كان السبب إنه يعلق بسلامتها معاه الفترة دي كلها وبعد كدة مفيش حاجة

بس بردو نشكر فضيلتك عالمرور الكريم عالمطبات
:)

محمد رفعت يقول...

صاحب التجربة الأبوخليلة!!

أحمد محمد هيثم تامر مروان عزت أبو خليل

يا بني بالراحة عالناس
الناس بتقول من التنين اللي هنا ده
:D

لا بس حلو
حلو اوي والله يا أبو خليل
لا جامد موضوع الطاقة ده

:)

SOLITUDE® يقول...

مع احترامي لكاتب أو كاتبة الموضوع
لكن الكلام ده كلام غير عملي بالمرة، أو كلام حد مش تعبان. واللي يفهم كلامي أكتر الشباب مش البنات.

مفييش "غريزة" في الدنيا تقدر تخبيها بأي نشاط آخر، مهما كانت أهميته.
مينفعش أبقى جعان وبطني فاضية وأقعد أخطط وأذاكر أو اعمل أي حاجة، طول ما بطني فاضية مش هعرف اركز في أي حاجة.

وبعدين كل الأمثلة اللي حضرتك ذكرتيها لأشخاص ضحوا من أجل قضية كلهم متزوجين على فكرة :D
يعني الرنتيسي واحمد ياسين وريم الرياشي...الخ كل دول كانو متزوجين وعندهم أولاد، فأعتقد الموضوع ده مكانش مشكلة بالنسبة لهم.
حتى آيات الأخرس كانت مخطوبة وعلى وشك الزواج، يعني مشبعة عاطفيا بدرجة ما، وده اللي خلاها تقدر تركز في مشروع المقاومة لأنها أكيد كانت مخطوبة لواحد بيحلم بنفس أهدافها، بالإضافة لعوامل أخرى، زي إنها عضوة في حماس، أهلها تعرضوا للذل على يد المحتل أمام عينها، وجودها أصلا في وسط الصراع...كل دي عوامل تخليها تهتم بالقضية بشكل طبيعي، يعني معتقدش الناس دي كانت مشغولة بالقضية عشان تتغلب على مشكلة الغريزة الجنسية وغريزة الحب.

عموما أنا مش مقتنع أبدا بفكرة إني أضرب مشاعري في الحيط لأني كده هكبت فيها لحد ما غصب عني في مرة هنفجر بالإضافة لإن مش كل الناس تقدر تعمل كده، ولا مقتنع بفكرة إني أشغل نفسي بهدف كبير و...و...ألخ من أجل التغلب على هذه الغريزة.

الحل في الوسطية، فيها ايه لما الناس تحب وتتجوز وتعيش على قد ظروفها، تكيف نفسها على الظروف، طالما مش قادرين نكيف الظروف على مزاجنا.

نوجد بدائل حلال، بغض النظر عن العادات والتقاليد اللي خنقانا، لو الموضوع وصل لأن الناس تتزوج في حجرات فقط يبقى يعملوا كده أحسن بكتير من الكبت وأحسن من سرقة المتعة في الحدائق العامة.

تعاملنا مع مسألة الزواج دلوقتي بتفكرني بالمثل اللي بيقول "شحات وعاوز عيش فينو"
يعني مش قادرين على تكاليف الزواج اللي في دماغنا وبنحرم نفسنا من الزواج على ما نحققها!!


ودمتم بخير

محمد رفعت يقول...

هبة مدكور

ربنا يكرمك على التعليق
فعلا معاكي حق كلام ممتاز
وخاصة نقطة الالتزام والاحترام من الطرفين

ربنا يكرمك

محمد رفعت يقول...

Solitude

أو محرز

بص يا بني انت

إنت جبت من الآخر

اللي هو الآخر أوي أوي

حلو أوي يا محرز

هو ده خلاصة الكلام المنطقي

لكن خلي بالك

سمر كانت بتتكلم في جزئية تانية

soha يقول...

بداية انا لا ارى من تراك تلك الحديقه سوى دائره مغلقه نصنعها بأيدينا لنعذب انفسنا , للاسف هذا التراك ليس حل على الاطلاق قدر ما هو تهرب, ليس علاج بقدر ما هو مسكن بطىء المفعول سريع الزوال .

أرى أيضا ان الحب لا يدمر الاهداف بل يصنعها فلم يكن ابدا محطم للطموحات وارفض الفصل بين تحقيق الاهداف والحب لان كلاهما يكمل الاخر ( حتى سمر فى حالة الاشخاص التى استشهدتى بها لو بحثتى عن الهدف وراء تحقيق هذه الاهداف النبيله ستجديه الحب حبا لله اولا ثم الحبيب او الخطيب او الزوج او الابن او الاخ او الام او الاب او الوطن ) فهناك من الاهداف ما لا يمكن ان تصنع الا بالحب ليكون هو الدافع الوحيد لتحقيق اهداف مستحيله ... لذا انا ارفض تماما تلك الجمله ( اقوى من اى مشاعر حب ممكن تسيطر عليه )
الموضوع مش حرب و الحب مش فيرس انا فاهمه كويس سمر تقصدى ايه بس برضه مش حل
وأكبر الادله التى تثبت ان الحب من اسمى المشاعر التى خلقها الله سبحانه وتعالى ان جعله محله القلب – رغم تقلبه - فمن تصورى المحدود ارى ان القلب يحظى بمكانه خاصه عند الله – سبحانه وتعالى - يمكن اكثر من العقل فيوم نحاسب سنحاسب بالقلب وليس العقل فلم ينجو يوم القيامه ( الا من اتى الله بقلب سليم ) الوعد بالجنه كان ( لمن خشى الرحمن بالغيب وجاء بقلب منيب ) ولا ننسى ايضا ( ان الايمان محله القلب )
ولو اراد الله من البشر مجرد الزواج والانجاب لتعمير الارض كان اولى ان يجعل الزوج والتعمير بالعقل بالنظره او بالكلمه دون احتياج لحب
ولكن المشكله ان هذه الكلمه اصبحت من اسهل الكلمات التى تقال ليتشدق بها- كما يقال - كل من هب ودب ( انا بحب البنت دبه او انا بحب الولد ده ايه الحل )
طيب نمسك الاول المشكله من اولها , لازم نفرق كويس قوى بين اعجاب اواحترام او حب فكلمة انا بحب فلانه ديه او بحب فلان ده مش سهل ابدا تتقال كده خصوصا واحنا عارفين ان القلب متقلب الى ابعد حد وسمى قلبا من كثرة تقلبه فقلب بن ادم اسرع تقلبا من القدر ورغم انى عارفه كويس انه قد يحب الانسان شخصا فى سنه و يحتاج كى ينساه الى خمس سنوات الا انه بعد ذلك سرعان ما يتقلب وينسى ويعيش فالحب هو الاخر متقلب
طيب فرضنا بقى ان ده فعلا حب حقيقى فى الحاله ديه لك ان تحب ولكن بلا تجاوز خطوط حمراء يعنى ببساطه لا تفعل شىء قد تخجل ان تفعله امام والديك - مش هقولك بقى قدام ربنا-(وده طبعا منطبق على الولد والبنت )
طيب شايف انى اكلمها فى الموضوع او المح عشان متضعش منى
طيب ومين قال اصلا انها لو فعلا من نصيبك هتضيع ديه حاجه محسوبه ومقدره ومش هتتغير , مش قادره انسى دعاء كنت سمعته من استاذ عمرو خالد فى الموضوع ده مش فاكره بالضبط بس فيما معناه يعنى ( اللهم انى ادعوك فيمن احب فان احببت ما لم تحب فلا اخالفك فيما تحب ) فانت او انتى متتحداش ربنا لان طالما انت رعيتة من البدايه هيراعيك للنهايه وهيسهلك كل حاجه بشكل انت مش متوقعه , لاوعت بقى واتحديت وحللت لنفسك حاجات هيحرمك من حاجات كتير قوى اكتر من اللى حللتها لنفسك ومش بعيد يكون الحب اللى كنت بتحلم بيه...ومتهيالى ده هيكون اقوى عقاب :)

عذرا للتطويل

غير معرف يقول...

على فكرة هى كانت تقصد ان لما يكون في هدف فى حياتى المش عارفة إيه هيقل وكنا بنتكلم وهى قالتهالى بنفس الأسلوب
وأنا شايفة إنك لخصت الحوار ده كله فى جملة" اللي هيقدر يتعلق برسالته للدرجة دي من التعلق..هيقدر يصبر على حاجات كتير جدا"
الصبر نصبر لحد ما ربنا يفرجها
بس بردو إزاى؟؟؟

HeBa SaKr يقول...

بسم الله الرحمن الرحيم

كلام جميل
وكلام معقول

اسمحولى ادلى بدلوى واعلق على بعض منه

بصراحه انا من وجهة نظرى ان الهدف ده مش هيكون حاجه تمسح المشاعر ولاتقللها ولا حاجه
بالعكس ده هيكون تطبيق عملى للمشاعر دى
ولكن قبل ده كله فى 3 حاجات مهمين

اولا التصريح بالمشاعر بين الطرفين طبعا بكل احترام وده لإن اقرب طريق بين نقطتين هوه الخط المستقيم
وعشان الموضوع يبقى واضح من اولها

تيجى بعدها مرحلة الصراحه...واللى كل طرف فيها هيكون صريح مع نفسه الاول
ومع الطرف الثانى بحدود امكانياته ودرجة قدرته على احتمال الحياه بالتزاماتها وازماتها
لانهم هيكونوا فى مرحلة الصفر وقدامهم كتييييير اوى

والخطوه دى مهمه جدا عشان هيترتب عليها حاجات كتير بعد كده

وساعتها علفكره محدش هيكون حاسس انه علق الطرف التانى بدون فايده لان التانى هوه اللى وافق من الاول ورضى الحياه على كده

تيجى بعدها مرحلة الالتزام واللى هيكون كل طرف فيها ملتزم انه يحقق كل اللى وعد وحلم بيه للطرف التانى

يعنى ميبقاش الكلام من نوعية

هبنيلك قصر عالى .....وساعة الشغل والطحن مع السلامه
ولا أنا هستناك لاخر العمر......... ومع أول طارق يطرق الباب توافق

لانى طالما ارتضيت بحاجه من الأول يبقى خلاص

وساعتها الالتزام ده هيخلى الايمان بالهدف اعمق لانه اتربط بحياه وبسعاده جايه طالما حققته.....وده طبعا بدلا من اعتباره حل بيمسح المشاعر او يركنها على جنب او يقللها او......الخ

الفكره كلها _تطبيق عملى للمشاعر دى

..........................

اخر حاجه ومعلش عالاطاله

فكره الاستشهاد بالشهداء اللى عاشوا واستشهدوا عشان هدفهم

ممكن كمان تتطبق على الاحياء وده تبع نظرة كل واحد للنصره

بمعنى

حد ممكن يقول انا هعيش عشان مقاتلة العدو والاستشهاد ( اخد الجانب حربى

ممكن حد تانى يقول
انا هعمل على نهضة الاسلام فى مجالى واللى منها هييجى النصر والعزه ( جانب نهضوى

والاتنين بيكونوا صح

لإن دى مسأله فهم للحياه وتعامل معها

وكل ميسر لما خلق له


دمتم بخير

والسلام خير ختام

حسن حنفى يقول...

شكرا
البوست جامد والله
انا حطيت حضرتك في المفضله
http://shevvaa.blogspot.com/

عبدالهادى_سارة يقول...

السلام عليكم..
كلام الاخت سمر مقنع لحدما؟؟
والاخ Solitude كلامه مقنع جداا
بس الاخت سمر اظنها بتتكلم عن الحب ما قبل الزواج وقبل ما يجهز نفسه لاي حاجه زي مثلا طالب في الجامعه او وبتحصل في الثانوية

دول مش هينفع يتجوزا خالص حتى لو معاهم فلووس قد الدنيا لان اصلا اهل البنت مش هيرضوا ان بنتهم تتجوز واحد لسه طالب ولسه مشلش مسؤليه

فانا في الحاله دية اوفق الاخت سمر جداا

لا كن اذا كان خلاص اتخرج وبدا حياته فايه المانع انه يعف نفسه ويتجوز على قد ميقدر ...ياااناس مش لازم الحاجات اللي بتقسم ظهر الشباب
يسرو ولا تعسرو

يريت تقبولو وجهة نظر اخت لكم صغيره
تحياتي
سارة

مروه يقول...

بصو بدايه انا عارفه انى جايه متاخر شويه (لا كتير بصراحه) بس عاوزه اوضح حاجه او مبدا انا عموما مؤمنه بيه جدا فى حياتى هوه ان الى عاوز يعمل حاجه غلط بيعملها والى عاوز يعمل حاجه غلط برده بيعملها
افتكر معظمكم ممكن يكون معايا فى المبدا ده

وده يخلينا متفقين على حاجه مهمه جدا وهيا (القدره) يعنى احنا نقدر نعمل اى حاجه وكل حاجه مادمنا موجودين يعنى ايه
يعنى احنا نقدر نعمل كنترول على مشاعرنا (بس مش حنقدر نلغيها)يعنى الولد لما يكون حاسس انه معجب او بيحب بنت لازم يعمل كنترول شويه على نفسه طالما هوه لسه مش حيقدر يتكلم رسمى بس يقولها وهيه كمان لو بتحبه حتقدر تستنى بس انا مش مع الى قال/ت انه ممكن يقعدها فتره طويله ومنضمنش ايه الى يحصل فى الاخر دى نقطه الخلاف
بصو اولا هيه مش طفله ولا عيله صغيره ومحدش ضربها على ايدها المفروض انها بتحب واحد مقتنعه بيه اقنتاع كامل وانه راجل وقد المسئوليه يعنى هيه مش حتستناه كل ده عبط
وبعدين على فكره الموضوع مبقاش صعب اوى كده لانى فى اهالى كتير بيساعدو الشباب ومش بيطلبو منو حاجات وهميه يعنى ممكن تبدو بامكانيات بسيطه جدا والاهل يساعدوهم فى ده وعلى فكره بردو مش عيب اهل البنت يساعدو الولد ويقللو الفتره الطويله اوى الى ممكن تقعدها بنتهم ده طبعا لو قدرت تقنعهم بيه

لكن انه يخبط مشاعره فى الحيط ده غلط جدااااااااااااااا لانه حيتسبب فى حاجات كتير اوى مش كويسه حتخليه مش طبيعى

وبرده مش مقتنعه بانه يلاقى هدف اكبر لانه ميقدرش يموت مشاعره

وعلى راى الاستاذه الفنانه شيرين القلب مش بيدق بس عشان نعيش


حد فاهم حاجه


ماعتقدش


عموما اسفه انى طولت

مصعب الجمال يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.
lovely girl يقول...

ازيكم يا اعلاميين عاملين ايه ؟
بصراحه انا قلت طالما الموضوع دخل في سمر ماهر والسيسي لازم اكتب تعليقي خصوصا لاني عارفه اني مقصرة معاهم جدااا بس والله غصب عني نظرا لظروف العمل
لاني دلوقتي موظفه
المهم بصراحه اناشايفه ان الكلام كويس جداا بس صعب شويتين مش لان دلوقتي الناس مش زي زمان لان الحياه هي اللي مبقتش زي زمان دلوقتي اي شاب لو حس ان البنت دي هي اللي بإذن الله نفسه تكون زوجة المستقبل وراح قال لاهله سواء كان بيدرس او بيشتغل بس مش مجهز نفسه بيقولوا مش لما تكون نفسك انت عارف اللي فيها
كون نفسك يا ابني وبعدين فكر في ده
لكن زمان كان الحياه ابسط من كده واكنت الناس بتتجوز صغيرة فانا بصراحه شايفه ان الحق مش علينا اينعم احن لازم نتاقلم مع ده ونتعب ونشتغل بس في الاخر اللي ربنا رايده هو اللي هيحصل ولو في اتنين املهم هو الزواج وربنا راضي علي هذا الامل لا يمكن هيكون الا ان نصيبهم لبعض بس اللي عليهم واللي فعلا هو الشيء الاساسي ازااي بقي هما فعلا يرضوا ربنا في الامل ده
لو حققوا الرضا ده ميعملوش حساب لاي حاجه وربنا اللي هيوفق الاتفاقات بين العائلتين وفي الاخر
اتمني ان ربنا يكرم الجميع
masscomm flower
مي

meda يقول...

السلام عليكم
انا هقولكم رائي بصراحة في الموضوع ده الاول اعرفكم بنفسي انا اسمي احمد من القاهرة 4 حقوق انا مراقبكم زمان :P
بس اول مرة اشارك معاكم
المهم ندخل في الموضوع انا في رائي انا مينفعش ندراي التراب تحت السجادة
لان مسيره هيخرج تاني ومش هنعرف نداريه
فلازم نتخلص يعني نكنسه بالمكنسة :) علشان ميبقاش ليه أثر في حياتنا تاني
يعني ونحاول يكون لنا هدف نوصله
علي فكرة انا لسة مجرب الكلام ده كله وجاب نتيجة مؤكدة %99.9
tnx ya shabab

meda يقول...

صحيح نسيت اقولكم
ان الواحد لازم يتاكد من مشاعره ومشاعر الطرف التاني علشان ميعلقش نفسه في حبال دايبة =X
لان اصعب حب ان الواحد يحب من طرف واحد بجد هيتعب اوي :( وبصراحة اللي يلاقي انسان بيحبه اوي وبيخاف عليه
والله العظيم لو سابه يبقي غلطان ولازم يتمسك بيه حتي لو ظروفه وحشة
لان بجد احلي حاجة في الدنيا تلاقي
حد بيحبك بجد ويخاف عليك

AbdElRaHmaN Ayyash يقول...

حب ايه بس دلوقتي :(
احنا في ايه وللا في ايه
ربنا يفرج عنك يا فتى
ان شاء الله هتخرج بسرعة

أحمد أبو خليل يقول...

صاحب هذا الحب الآن .. خلف القضبان

وأكاد أجزم أن حبه هذا من أكثر الأشياء التى تؤنسه الآن فى وحشته تلك .

تضامنوا معه على هذا الرابط
http://www.facebook.com/group.php?gid=21613247443

meda يقول...

ربنا معاك يا محمد وتخرجلنا بسرعة
وترجع بالسلامة لاهلك ولاصاحبك وكل الناس اللي بتحبك...

meda يقول...

ربنا معاك يا محمد وتخرجلنا بسرعة
وترجع بالسلامة لاهلك ولاصاحبك وكل الناس اللي بتحبك...

عبدالهادى_سارة يقول...

ربنااا يفرج عنك يا محمد .وترجعلنا سالما ..غانما ...

بجد بجد افتقدناااك قوي يا محمد ترجع لنا بالسلامه

hالمهاجر الى الله يقول...

دعوه للزياره
www.eyuon.blogspot.com
يشرفنى دخولك

غير معرف يقول...

محمد رفعت ربنا معاك الان و انت تجاهد خلف الزنزانة.
لن نتركك يا محمدحتى تعود لتكمل النضال مرة اخرى.

اختك فاطمة الوكيل

ام يحيي يقول...

ان شاء الله ربنا يفرج كربتك وتخرج بالسلامة .. وتستفيد من هذه المنحة الربانية

ربنا علي الظالم

لا تحزن ان الله معك

أحمد أبو خليل يقول...

هههههههه

ها قد وجدت المفترى .. لكنه للحب غير مشترى

إنه للكرامة والعزة مشترى ، ولا أحسب أنها لديك للبيع

إنما نبيع الحب .. ونشترى العزة

AbdElRaHmaN Ayyash يقول...

ههههههههههههههه
خرجت بسرعة يا ابن رفعت
و الله واحشنا يا عم
ربنا يكرمك يا سيدي و يعزك
المهم تكون كويس و تكون اتعلمت ان السينما حرام :P
و اخبار حبايبنا هشام و رفاقه ايه
:D
ربنا يجعله في ميزان حسناتك ياباشا
سلاام

غير معرف يقول...

سلام عليكم
الموضوع حلو وجه فى وقته بالنسبه للصيف بما ان الحب فى الصيف بيستوى وخاصة الاجازة تدعم الدقات المتناسرةمن العشاق التائهين بدون الطريق فشكرا على المساعدة لهم ولنا والف شكر ليكى ولعموا التكسجى
اسعد رجل فى العالم
..........................بلسم

رضوى يقول...

دى اول زيارة ليا فى مطبات برضو

بس بجد بجد

اجمل بوست قرأته فى المدونات من فترة كبيرة

انا اتفق مع سمر 100%

جهاد لما جه اتكلم...اتكلم من ناحية الراجل بس

طيب البنت لو حست بنفس الشعور هيكون ايه الحل؟؟
هتروح تقوله ..
طبعا مش مقبول بتاتا
لأنها متعرفش حاجة عن مشاعره

عشان كده الحل الأسلم هو انها تنسى المشاعر دى من البداية

النقطة التانية
موافقة تماما مع انها مشاعر غريزية فى كل انسان اتولد بيها

بس مفيش حاجة بتدوم

تفتكروا هو ولا هي لو عبروا عن مشاعرهم بصورة حسية

واستنته ال10 سنين عشان يقدروا يتجوزواويجهز نفسه

واخدتهم الحياة وودتهم فى ال10 سنين دول

وجاء يوم الزواج المنتظر

وعدت 10 سنين تانى برضو اخدتهم الحياة وودتهم

بس دلوقتى الحال مختلف

دلوقتى فى طفلين تلاته...فى خناق ونقار
فى انى مش راضى عن تصرفاتها
فى انها مش عاجبها كلامه

طيب الشعور الغريزى ده راح فين؟؟؟
مش موجود دلوقتى ليه؟؟

مش هقول انا مضربة عن الجواز عشان مسير الشعور ده يخلص

بس مادام مجاش النصيب دلوقتى ...خليه لغاية ما يجيى

مستعجلش الامور

حد يقولى بقى انا صح ولا ؟؟

دعوة الفردوس يقول...

فك الله أسرك


كنت أتمنى أزور المدونة في ظروف أفضل
ولكن شاء الله أن تكون زيارتي الأولى لأدعو لك بفك الكرب

غير معرف يقول...

ربنا معاك يا محمد ويفك اسرك يارب ويفرج كربك

ولكلاب امن الدوله
ملعونين بإذن الله دنيا واخره

أميرة محمد محمد محمد يقول...

يوم العاشر من رمضان يوم الزحف المصري لكسر الحصار عن غزه
عايزين كلنا نشارك في الحدث يا جماعه
كلنا عاوزين نكسر الحصار وكلنا لازم نعمل حاجه
باذن الله في قوافل هتطلع من القاهره يوم العاشر من رمضان قافله الساعه 6صباحا امام نقابة الصحفيين والاخري الساعه8صباحا امام نقابة الاطباء
اللي عايز يطلع لازم يتصل يحجز الاول

ممكن تتواصلوا معايا عن طريق المدونه

او مع محمد عادل عن طريق مدونته
علي اللينك ده
http://43arb.info/meit/?p=1228

غير معرف يقول...

فى خلال الثلاثين عاما الماضية تعرضت مصر الى حملة منظمة لنشر ثقافة الهزيمة - The Culture of Defeat - بين المصريين, فظهرت أمراض اجتماعية خطيرة عانى ومازال يعانى منها خمسة وتسعون بالمئة من هذا الشعب الكادح . فلقد تحولت مصر تدريجيا الى مجتمع الخمسة بالمئه وعدنا بخطى ثابته الى عصر ماقبل الثورة .. بل أسوء بكثير من مرحلة الاقطاع.
هذه دراسة لمشاكل مصرالرئيسية قد أعددتها وتتناول كل مشاكلنا العامة والمستقاة من الواقع وطبقا للمعلومات المتاحة فى الداخل والخارج وسأنشرها تباعا وهى كالتالى:

1- الانفجار السكانى .. وكيف أنها خدعة فيقولون أننا نتكاثر ولايوجد حل وأنها مشكلة مستعصية عن الحل.
2- مشكلة الدخل القومى .. وكيف يسرقونه ويدعون أن هناك عجزا ولاأمل من خروجنا من مشكلة الديون .
3- مشكلة تعمير مصر والتى يعيش سكانها على 4% من مساحتها.
4 - العدالة الاجتماعية .. وأطفال الشوارع والذين يملكون كل شىء .
5 - ضرورة الاتحاد مع السودان لتوفير الغذاء وحماية الأمن القومى المصرى.
6 - رئيس مصر القادم .. شروطه ومواصفاته حتى ترجع مصر الى عهدها السابق كدولة لها وزن اقليمى عربيا وافريقيا.
ارجو من كل من يقراء هذا ان يزور ( مقالات ثقافة الهزيمة) فى هذا الرابط:

http://www.ouregypt.us/culture/main.html

أكرم محمد العوضى يقول...

محمد خرج يا جماعة الحمد لله

مي ... چــِنـيـن ... عيلة و عايزة أفهم يقول...

الحمد لله كما ينبغي لجلال وجهه و لعظيم سلطانه ...

حمداً لله على السلامة

afreet يقول...

حمد الله على السلامة يامحمد واتمنى ان تكون تجربتك في السجن زادتك قوة وتصميم على المضي في طريق الحرية

أبو أمك يقول...

يا ترى صاحبت النمل في السجن ؟
كفارة

غير معرف يقول...

حمدا لله على السلامة

عبد الجواد يقول...

حمد لله علي السلامة يا بطل
وتقبل الله منا ومنك صالح الاعمال
وجعلها في ميزان حسناتك
وفي انتظار عودتك

يقول أنى امرأة يقول...

ربنا يجعل الايام الى فاتت فى ميزان حسناتك
و اتمنى انك تكون خارج منها اقوى ان شاء الله

هبة مدكور يقول...

انت ناوى تنسى المطبات تانى ولا ايه

MEDA909 يقول...

محمد لازم تتعلم من اللي فات
ومتخليش التجربة المره ديه تاثر عليك
ويارب ترجع تكتبلنا تاني
احنا مش هننساك بس يارب انت كمان مش تنسانا بصراحة وحشتنا اوي

entrümpelung wien يقول...

شكرا على الموضوع
entrümpelung
entrümpelung
entrümpelung wien

مكاتب التوظيف فى مصر يقول...

دهب أكثر الشركات تميزاً فى مجال توظيف العمالة المصرية بالخارج. لا تعطل عجلة النجاح بشركتك واتصل بشركة دهب لتوفر لك ما تريد. هدفنا هو مساعدتك فى النجاح المستمر لشركتك. نسعى للحصول على ثقتكم ونعمل بجهد لتوفير وقتكم. دهب ، أينما كنت نوفر لك ما تريد من أفضل الكفاءات المصرية.

Entrümpelung Wien يقول...

مشكوررررر .. موضوع ممتاز جدااا .
Entsorgung-Entsorgung
entrümpelung-entrümpelung

منتدى ماكينات يقول...

منتدى ماكينات

منتدى ماكينات يقول...

منتدى ماكينات شكرا على الموضوع